call-center-numbers

 

 

عملية زراعة قضيب إصطناعي

 

أظهرت مختلف الدراسات التي أجريت على الصعيد العالمي نتائج مماثلة ، حيث أن نسبة الإختلال الوظيفي الجنسي بين الذكور ما بني سن 40 و 70 تبلغ 50 - 60 بالمئة . و قد تقبل بعض من هؤلاء المرضى هذه الحالة بإعتبارها النتيجة المتوقعة أو التي لا يمكن تجنبها من الشيخوخة ، و لكن في الواقع ليس بالضرورة أن تكون المسألة على هذا النحو . إن القدرة على الإنتصاب هي وظيفة تنبع من الأداء الجيد للأوعية الدموية . و في حال كان هناك أضرار في البطانة الداخلية للأوعية التي تجلب الدم إلى القضيب أو هياكل القضيب نفسها ، و التي تسببها عوامل مثل مرض القلب التاجي ، إرتفاع في ضغط الدم نتيجة السكري أو ماشابه ، عندها يكون فقدان القدرة على الإنتصاب أمر حتمي . يعود الفضل للأدوية الجديدة التي أثبتت فعاليتها على العديد من الذكور الذين يعانون من مشاكل في الإنتصاب ، حيث إتضح الآن أنهم ليس عليهم التعايش مع هذه الحالة بعد الآن . إلا أنه ، لدى نسبة كبيرة من المرضى ، إن الحبوب التي تؤخذ عن طريق الفم لا تظهر فعالية أو عديمة المنفعة بسبب آثارها الجانبية ، أو تكلفتها المالية أو مضاعفاتها . في الوقت الحالي ، إن عملية زراعة قضيب إصطناعي تسمح للرجال بممارسة حياتهم الجنسية الطبيعية - و بالطبع حياتهم الإجتماعية .

 

قد إستخدمت أعضاء القضيب الإصطناعية منذ السبعينات . إن هذه الأجهزة يمكنها معالجة مشاكل الإنتصاب بجميع درجاتها . منذ السبعينات ، قد أنجزت الكثير من التحسينات فيما يتعلق بالأجهزة نفسها و التقنيات الجراحية المستخدمة على حد سواء . أساساً هناك نوعان من زراعة القضيب : المرن و القابل للنفخ . إن الأجهزة المرنة هي قضبان فردية ذات قابلية للثني . يتم إدخال الجهاز داخل القضيب و إخفاؤه . يقوم المرضى بثنيه إلى الأسفل أو بطريقة جانبية بحيث لا يمكن ملاحظته تحت الملابس الداخلية . كما يوحي الإسم ، إن زراعات أعضاء قابلة للنفخ لديها أنظمة ضخ ، عندما يتم تشغيل المضخة يملأ السائل الجهاز ليشبه الإنتصاب الأصلي ؛ عند توقف الجماع ، يعدل زر إزالة التنشيط مسار السائل إلى مستودعه و ذلك بسبب إنخفاض مستوى صلابة القضيب . و يتم زراعة كلا الجهازين داخل القضيب بواسطة عملية جراحية و لا يمكن تمييزهما من الخارج . أما بالنسبة للإحساس في الممارسة الجنسية ، لا يوجد هناك أي إختلاف عن الجماع الطبيعي ، حيث أن رأس القضيب حيث تقع الأعصاب لا يتم مساسه أثناء العملية الجراحية . كما أنه ليس هناك أي إختلاف من حيث القذف .

 

ما هي الأمور المتوقعة قبل و بعد العملية الجراحية ...

 

إن من أكثر مضاعفات العملية الجراحية تخويفاً هي العدوى . بما أنه يتم زرع جسم غريب داخل الجسم ، يجب أن تكون الأدوات المستخدمة في العملية الجراحية معقمة بعناية فائقة . خاصة لدى المرضى المصابين بداء السكري الذين هم أكثر عرضة للإصابة من الأشخاص الطبيعيين ، إنه من المهم بمكان التحضير الجيد قبل العملية . إنه من الضروري مراقبة نسبة السكر في الدم و القضاء على أي ظهور للعدوى مثل الإنفلونزا ، إلخ ... قبل البدء بإجراء العملية الجراحية . يتم إعطاء جميع المرضى المضادات الحيوية قبل العملية الجراحية كما ينصح لهم صابون مطهر لإستخدامه للقضيب و على منطقة الصفن كل يوم حتى يحين موعد العملية الجراحية . تستغرق هذه العملية الجراحية ليلة واحدة فقط ، حيث أن المكوث لمدة أطول في المستشفى قد يؤدي إلى زيادة معدلات الإصابة بالعدوى . يستيقظ المرضى و قد وضعت قسطرة بولية بعد العملية الجراحية . و سيتم إزالتها بمجرد قدرة المريض على الحركة . و سيتم وضع كمادة باردة و ضمادة خلال فترة البقاء في المستشفى ، ويوصى أيضاً بوضع كيس من الثلج للأيام الـ 3 - 4 بعد العملية الجراحية . ينبغي لجميع المرضى توقع بعض التورم و بعض درجات الرضوض في منطقة الصفن و القضيب . سيتم وصف المضادات الحيوية و مسكنات الألم لمدة أسبوع بعد العملية الجراحية . يحظر على جميع المرضى ممارسة الإتصال الجنسي لمدة ستة أسابيع بعد العملية الجراحية من أجل السماح لإنتعاش الأنسجة بشكل كامل . سيتم تحديد موعد زيارة عيادية بـ 6 - 7 أيام بعد العملية الجراحية لفحص الخيوط الجراحية . من المستحسن إستخدام الملابس الداخلية الضيقة للتخفيف من نسبة التورم .

 

بعد العملية الجراحية

 

نتمنى لك التوفيق في حياة حب جديدة . إن معدل الرضا عن عملية زراعة قضيب إصطناعي هو أكثر من 95 ٪ . على الرغم من أن هذه العملية الجراحية ليست طريقة بالغة التعقيد ، ينبغي نصح المرضى بالأخذ بعين الإعتبار و الإهتمام التجربة المتمرسة للفريق الذي سيجري العملية الجراحية و المستشفى التي ستجرى فيها . إن غرفة العمليات المعقمة ، و وجود جميع المعدات المطلوبة و اللازمة ، و خبرة الجراح و فريقه للتغلب على أية مضاعفات التي قد تنشأ أثناء العملية الجراحية - هي كلها عوامل تحدد نوعية نتائج العملية الجراحية .

 

قد تشعر أن الفترة التي كنت تعاني فيها من مشاكل في الإنتصاب ، لم يكن لها لزوم ، و ستتمنى لو كنت قد أجريت هذه العملية الجراحية منذ زمن مبكر . سيكون لديك إرتفاع في مستوى الثقة بالنفس و سوف تستعيد الشعور الرومانسي مع شريك حياتك .




Add comment


Security code
Refresh

button-contact-us
button-opinion